نظافة عامة

المطبخ وطريقة تعقيمه

المطبخ وطريقة تعقيمه

 

 

المطبخ وطريقة تعقيمه
المطبخ وطريقة تعقيمه

 

 

سلة القمامة كوسيلة لانتقال و حدوث العدوى سلة النفايات أيضًا قد تكون سببًا هامًا لانتقال و حدوث العدوى ، فهي غالبًا ما تبقى لبعض الوقت، واختلاط بقايا الطعام مع النفايات الأخرى، مع وجود درجة الحرارة الملائمة من الممكن أن يجعل هذه السلة مصدرًا شديد الخطورة، يجب أن يتم إفراغ سلات القمامة في المطبخ بشكل مستمر، ونقلها في نهاية اليوم إلى مكان آخر خارج المطبخ، مع أن الأفضل التخلص منها بشكل آمن في نهاية كل يوم خارج المنزل، مع التفريغ بانتظام، يجب أن تكون سلة النفاية مغلقة ومؤمنة بشكل جيد، وذلك لعدم السماح للحيوانات والحشرات بالدخول إليها ونقل والتكاثر ونقل العدوى. الحشرات والحيوانات الصغيرة كوسيلة لنقل و حدوث العدوى الحشرات (الصراصير والذباب والناموس) والحيوانات الصغيرة (الفئران والسناجب والقطط والكلاب) قد تكون من مصادر نقل و حدوث العدوى في المطبخ بشكل كبير، بالنسبة للحيوانات الأليفة لا يجب السماح لها بدخول المطبخ على الإطلاق، أما الحيوانات الأخرى، فيجب إعداد كل الوسائل للتخلص منها قبل أن تتسبب في الإصابة و حدوث العدوى ، بالخصوص الحشرات الصغيرة التي من الممكن أن تقوم بنقل العدوى إلى الأطعمة. أهمية التطهير والتعقيم في مقابل التنظيف الكثير من الناس يعتقدون أن السطح النظيف هو سطح آمن، لكن ذلك غير صحيح على الإطلاق، فقد يبدو المطبخ نظيف تمامًا، ولكنه من الممكن أن يكون ملوثًا بالكثير من الكائنات الحية التي تسبب الأمراض. التنظيف يزيل الزيوت، وبقايا الطعام، والأوساخ، والكثير من البكتيريا كذلك. لكن التعقيم يمنع انتشار البكتيريا، ويقتل عددًا أكبر منها وأيضا يقتل الفيروسات والطفيليات والكائنات الدقيقة التي لا ترى بالعين المجردة. يمكن الحصول على الكثير من المطهرات والمعقمات التي يمكن استخدامها في المطبخ، وهي تتوافر في العديد من الأشكال، فيمكن الحصول عليها بشكل سائل، أو بشكل بخاخات، أو بشكل مناديل معقمة، إلا أنه يجب التأكد أولاً من القيام بعملية التنظيف جيدًا، ﻷن الأوساخ والزيوت قد لا تسمح للمطهرات والمعقمات بالوصول إلى السطح المراد تطهيره أو تعقيمه. 2 سلامة الغذاء سلامة الغذاء لا تقل أهمية أبدًا عن الاهتمام بسلامة المطبخ، فالغذاء عو الحامل للكثير من مسببات الإصابة و حدوث العدوى ، والاهتمام بتداوله وطهيه يجنبك الكثير من أنواع العدوى المحتملة
بكتيريا الليستريا في الأجبان وبعض أنواع اللحوم الأجبان غير المعرضة لعملية البسترة، أو الأجبان الطرية، وبعض أنواع اللحوم، قد تكون مصابة ببكتيريا الليستريا، وهي بكتيريا قد تسبب الكثير من الأضرار عند الأشخاص العاديين، بينما يكون ضررها الأكبر على الحوامل، إذا أنها قد تتسبب في الإجهاض، أو حدوث ضرر كبير للجنين.

 

 

المطبخ وطريقة تعقيمه
المطبخ وطريقة تعقيمه

 

 

مشكلة بكتيريا الليستريا أنها تستطيع النمو بشكل  جيد في الثلاجات، لذلك لا يساهم وضع الأجبان في الثلاجات في توقف نمو هذه البكتيريا الضارة جدًا. سلامة الخضر والفاكهة  الخضر والفواكه لا تنجو أيضًا من كونها قد تكون سببًا في الكثير من الإصابات المعدية، فالخضر والفواكه يمكن أن تنمو عليها العديد من الكائنات الحية الدقيقة، والطفيليات، وذلك تبعًا للمكان الذي تزرع فيه، وطريقة الزراعة والعناية بها، يفضل أن يتم غسل الفواكه والخضر بشكل جيد في الماء قبل تناولها، طريقة الطريقة المنصوح بها لتنظيف الخضر والفواكه بشكل جيد تكون كالتالي: نقع الخضار أو الفاكهة في إناء به كمية وافرة من الماء، مضافًا إليه إما الخل، أو بيكربونات الصوديوم لمدة نصف ساعة على الأقل. غسل الفواكه والخضروات بشكل جيد بكلتا اليدين، والتأكد من إزالة جميع الأوساخ أو المخلفات العالقة بها. شطف الخضروات والفاكهة بشكل جيد تحت مياه الصنبور الجارية لعدة مرات.